الفنان والخطاط الرائد البروفسور إحسان إبراهيم أدهـم (1934 – 2021) – طيب الله ثراه

السيرة الذاتية – المختصرة:

• أتمَ دراساته الأكاديمية العليا في المعهد العالي في مدينة شتوتجارت الألمانية عام 1968.

• تخرج من معهد الفنون الجميلة، بغداد عام 1963، يومئذ كانت مدة الدراسة في المعهد تستغرق 8 سنوات.

• درس أصول وقواعد فن الخط العربي وتجويد حروفه على يد الخطاط التركي الكبير ماجد بك الزهدي (رحمه الله)، وكان أقرب تلاميذه إليه. كما وتولى متطوعاً مسؤولية ترجمة جميع دروس ومحاضرات الأستاذ ماجد الزهدي لتلاميذه، واللقاءات التي دارت بين الأستاذ الزهدي والأستاذ هاشم البغدادي، فكان الوحيد من جيل الرواد الذي انفرد بإجادة اللغتين العربية والتركية.

• كان يتقن 6 لغات هي العربية والكردية والتركية، والإنجليزية، والألمانية، والدانماركية.

• له عضوية في مؤسسات ثقافية محلية واقليمية ودولية منها: نقابة الفنانين العراقيين، جمعية الفنان التشكيليين العراقيين، جمعية الخطاطين العراقيين، جماعة البعد الواحد، جماعة الفن العراقي المعاصر، جماعة سومر، مهرجان بغداد الدولي لفن الخط العربي والزخرفة الإسلامية، وجمعية الخطاطين الأردنيين، ومركز ارسيكا الدولي في اسطنبول بتركيا، ومجلس الفن التشكيلي الدانماركي في محافظة فايلة، وجماعة داكابو الفنية الدانماركية، ومؤسسة ثقافة بلا حدود الدولية في ألمانيا. ريادته الفنية

• حائز على مرتبة الريادة في فن الخط العربي من قبل وزارة الثقافية العراقية عام 1993.

• عدتهُ وزارة الثقافة العراقية أحد مُرسي أسس الفن العراقي الحديث خلال تكريهما الخاص له عام 1991.

• عاصر الأستاذة الرواد محمد صبري الهلالي وهاشم محمد البغدادي وماجد بك الزهدي وحامد الآمدي (رحمهم الله) وربطته بهم علاقة خاصة، وشكل حلقة الوصل بين مدرسة بغداد الخطية والمدرسة العثمانية التركية. خبرته الأكاديميةامتدت خبرته لقرابة 40 عاما من التدريس الأكاديمي عراقياً واقليمياً ودولياً، فضلاً عن تدريسه أصول وقواعد فن الخط العربي في مكتبه ومحترفه الشخصي في حافظ القاضي في شارع الرشيد ببغداد لقرابة 30 عاماً. ولم ينفذ مطلقاً الأعمال التجارية خلال مسيرته الفنية التي دامت لأكثر من 70 عاماً حيث كانت بداياته في سن 14 وتوفي طيب الله ثراه عن 86 عاماً.

• أستاذ في أكاديمية الفنون الجميلة / جامعة بغداد.

• أستاذ في معهد الفنون الجميلة في بغداد.

• أستاذ في معهد الفنون التطبيقية في بغداد.

• رئيس قسم الهوائيات في المعهد الوطني في عمان.

• خبير أكاديمي في المعهد الوطني في عمان.

• أستاذ في المعهد الوطني في عمان.

• أستاذ في أكاديمية عمان.

• رئيس مشروع جدار الفنون واستاذ في المركز الثقافي للصليب الأحمر الدانمارك.

• خبير ومحاضر في مؤسسة ثقافة بلا حدود الدولية في ألمانيا وألقى عشرات المحاضرات وشارك في العديد من الندوات الثقافية والفنية والعلمية عراقياً، وعربياً، واقليمياً، ودولياً. تحكيمه الدولي

• عضو هيئة التحكيم الدولية للمسابقة العالمية لفن الخط العربي التي يقيمها مركز الأبحاث للتأريخ والفنون والثقافة الإسلامية (ارسيكا) التابع لرابطة المؤتمر الإسلامي في اسطنبول. الدورة الخامسة بإسم سيد إبراهيم عام 2000، الدورة السادسة بإسم مير عماد الدين الحسني عام 2003، والدورة السابعة بإسم هاشم البغدادي عام 2007.

• عضو هيئة التحكيم الدولية لمهرجان بغداد العالمي لفن الخط العربي والزخرفة الإسلامية. الدورة الأولى عام 1998 والدورة الثانية عام 1993 والدورة الثالثة عام 1996. إسهاماته التأسيسية

• عضو مؤسس لمجلس الفن التشكيلي الدانماركي في محافظة فايله ومؤسس جماعة داكابو الدانماركية الفنية.

• عضو مؤسس لمهرجان بغداد العالمي لفن الخط العربي والزخرفة الإسلامية وعضو اللجنة التحضرية العليا لدورات المهرجان الأولى والثانية والثالثة.

• عضو مؤسس لجمعية الخطاطين العراقيين – المقر العام في بغداد عام 1974.

• عضو مؤسس لجماعة الفن العراقي المعاصر (جماعة المعاصرين للفنانين التشكيليين الرواد).

• عضو مؤسس لرابطة الأدباء والفنانين العراقيين في بغض عام 1952.

• تتواجد أعماله الفنية ضمن مقتنيات العديد من المتاحف والمؤسسات العراقية والاقليمية والدولية، منها على سبيل المثال، الدار العراقية للمخطوطات/وزارة الثقافة العراقية، مركز الفنون/وزارة الثقافة العراقية، متحف الفن العراقي المعاصر، جامع المصلوب في منطقة الحيدر خانة في بغداد، مصرف الاستثمار العراقي، مؤسسة ماء بغداد، مؤسسة الإسالة العامة في محافظة بغداد، وجامع عانة الكبير في محافظة الأنبار، المتحف الوطني الأردني، وزارة الآثار الأردنية، المركز الثقافي الملكي الأردني، مؤسسة (أي أو أف) الدانماركية، المركز الثقافي للصليب الأحمر الدانماركي، مؤسسة ثقافة بلا حدود الدولية في ألمانيا، ومكتبة المعهد العالي في مدينة آخن الألمانية، وغيرها. كُرِم وحاز على العديد من الجوائز والشهادات التقديرية عراقياً وإقليمياً ودولياً منها، وسام الريادة في الخط العربي من وزارة الثقافة العراقية، وقلادة الكوفة التقديرية الذهبية من وزارة الثقافة العراقية، اضافة الى عدد من الشهادات التقديرية الخاصة تثمينا لإسهاماته ودوره الريادي في تطوير أسس الفن العراقي المعاصر والمسيرة الخطية في العراق. كما ومنح الدرع الذهبي لمهرجان الأردن العالمي للخط العربي والزخرفة الإسلامية تقديراً وعرفاناً لدوره الرائد في علو ورفعة الخط العربي في العالمين العربي والإسلامي. علاوة على تكريم مؤسسة ثقافة بلا حدود الدولية في ألمانيا بأن أقامت له سلسلة معارض في عدد من المدن الألمانية، وكذلك تكريم مؤسسة (أي أو أف) الدانماركية له احتفاءً بمسيرته الفنية. معارضه الفردية ومشاركاته الجماعية

• أقام 19 معرضاً فردياً لأعماله التشكيلية والخطية في العراق والوطن العربي والعالم، كان أولها عام 1966 في كاليري الواسطي ببغداد واخرها في الدانمارك عام 2012.

• إضافة لمشاركاته في 14 معرضاً جماعياً على المستوى العراقي والعربي والدولي، كان أولها بدعوة شخصية من استاذه ماجد الزهدي للمشاركة في أول معرض لشعبة الخط العربي في معهد الفنون الجميلة ببغداد عام 1956 واخرها كان في ألمانيا عام 2008.

• وأعماله الفنية مقتناه العديد من الدول حول العالم منها: العراق، الأردن، سورية، لبنان، السعودية، البحرين، المغرب، تركيا، الهند، هنغاريا، إسبانيا، هولندا، بلجيكا، النمسا، ألمانيا، الدانمارك، السويد، النرويج، انكلترا، ايرلندا، كندا، أمريكا وسويسرا.مؤلفاته واصداراته

• أصدر عام 1986 كراسة الخط العربي وهي كراسة تعليمية منهجية تشمل خطوط الرقعة، والنسخ، والديواني والكوفي، واعتمدت في حينه من قبل معهد الفنون التطبيقية ببغداد ضمن منهاج تدريس مادة الخط العربي وله كراس مخطوط بعنوان (نهج الريادة) وهي كراسة شاملة لخطوط الرقعة، والنسخ، والكوفي، والديواني، والديواني جلي، والثلث.

• كتب العديد من مقدمات الكتب الفنية والتراجم والسير، إضافة إلى الأبحاث والمقالات وصمم العديد من التصاميم الطباعية والملصقات الفنية والشعارات للمهرجانات الدولية والمحلية ولمؤسسات ثقافية، وفنية، واكاديمية محلياً، ودولياً. متحف إحسان أدهم للفنونفي 12 من كانون الأول 2020 تم تأسيس متحف إحسان أدهم للفنون في مملكة الدانمارك من قبل أسرته تخليداً لمسيرته الفنية الغنية التي تجاورت السبعة عقود، ولحفظ وتوثيق ونشر أرشيفه الثري وأعماله الفنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعد جمعية الخطاطين العراقيين ​

اول جمعية في العالم تهتم بمجال الخط العربي والزخرفة الاسلامية . ورعاية الخطاطين العراقيين والتواصل مع جميع خطاطي العالم​

الصفحة الرسمية